مدريد يحسم مواجهه القمة مع نابولي وهزيمة قاتلة أخرى لأونيون برلين

مدريد-يحسم-مواجهة-القمة-مع-نابولي-وهزيمة-قاتلة-أخرى-لأونيون


 عدل ريال مدريد تأخره ليفوز 3-2 على مضيفه نابولي فى المجموعة الثالثة بدوري أبطال أوروبا لكرة القـدم، حيـث هز أليكس ميريت حارس صاحب الأرض شباكه بالخطأ، ليمنح النادي الإسباني الانتصار الثلاثاء. وفي المجموعة ذاتها، سجل براغا هـدف الفـوز فى الوقت المحتسب بدل الضائع عَنْ طريق أندريه كاسترو، بعد ان حول تأخره بهدفين الي فـوز 3-2 على أونيون برلين.


حَقَّق المدرب الإيطالي الفذ كارلو انشيلوتي عودة موفقة الي ستاد فريقه السابق نابولي، بعد فـوز ريال مدريد الإسباني على بطل “سيري 1” 3-2 فى مباراة مثيرة الثلاثاء فى الجولة الثانية مـن منافسات المجموعة الرابعة لمسابقة دورى أبطال أوروبا لكرة القـدم.

ويدين ريال بفوزه الثانى، بعد الاول القاتل على أونيون برلين الألماني 1-0 بهدف سجله الإنكليزي جون بيلينيغهام فى الوقت بدل الضائع، الي الأوروغوياني فيديريكو فالفيردي الذى أطلق كرة “صاروخية” فى الدقيقه 78 ارتدت مـن العارضة وسيئ الحظ الحارس أليكس ميريت وإلى الشباك.

وأهدى الأوروغوياني الشاب مدربه أنشيلوتي افضل عودة الي ستاد النادي، الذى أقاله فى خريف 2019، بعد أقل مـن عَامٌ ونصف على استلامه الهامة.

وأكد النادي الملكي، الفائز بالالقاب 14 مرة فى إنجاز قياسي، أنه عقدة لنابولي فى المنافسه القارية، إذ تغلب عليه فى 4 مناسبات مـن أصل 5 لقاءات بينهما حتـى الان، آخرها قبل الثلاثاء كان فى ثمن نهائى نسخة 2016-2017 عندما فـاز عليه بنتيجة واحده ذهابا وإيابا 3-1.

كَمَا حَقَّق ريال فوزه الخامس عشر فى آخر 16 مواجهه له امام فرق إيطالية، محققا الفـوز فى جميع مبارياته الثماني خارج الديار اثناء هذه السلسلة، ملحقا ببطل “سيري أ” هزيمته الأولى بعدما بدأ مشواره بالفوز خارج ملعبه على براغا البرتغالي 2-1.

وكان ريال الطرف الأخطر فى بداية اللقـاء، لكن نابولي فاجأ مضيفه بهدف التقدم الذى جاء إثر ركلة ركنية أخفق الحارس كيبا أريسابالاغا فى تقديرها لتصل الي المدافع البرازيلي ناتان الذى حولها برأسه، فارتدت مـن العارضة وسقطت امام النروجي ليو أوستيغارد الذى حولها برأسه فى الشباك (19).

لكن العملاق الإسباني عاد سريعا الي اللقـاء، مستغلا تمريرة خاطئة مـن القائد جوفاني دي لورنتسو ليخطف بيلينغهام الكره ويمررها الي البرازيلي فينيسيوس جونيور الذى سددها مـن زاوية صعبة أرضية على يسار ميريت (27).

وتحول بيلينغهام بعدها بدقائق الي هداف وبأسلوب رائع إذ استلم الكره مـن الفرنسي إدواردو كامافينغا ثم تلاعب بالمدافعين، قبل ان يسجل على يسار ميريت (34)، ليصبح نجم بوروسيا دورتموند الألماني السابق ثالث لاعـب يسجل فى مباراتيه الأوليين مع ريال فى دورى الأبطال بعد الفرنسي كريستيان كارومبو (1998) والبرتغالي كريستيانو رونالدو (2009) وفق “أوبتا” للإحصاءات.

وبدأ نابولي الشوط الثانى بحصوله على ركلة جـزاء بعد مراجعة حكـم الفيـديو المساعد “فى أيه آر” نتيجه لمسة يد على القائد ناتشو فرنانديس، فانبرى لها البولندي بيوتر زيلينسكي الذى سددها قوية فتحولت الكره مـن القائم الأيمن الي الشباك (54).

وكان زيلينسكي قريبا مـن إعادة نابولي الي المقدمة بتسديدة بعيدة تألق كيبا فى صدها (58)، وذلك بعد ثوان على محاولة مماثلة للجورجي خفيتشا كفاراتسخيليا مرت قريبة جدا مـن القائم الأيمن، قبل ان يرد ريال بهدف رائع بطله فالفيردي الذى أطلق كرة صاروخية مـن خارج المنطقة ارتدت مـن العارضة وميريت الي دَاخِلٌ الشباك، ليحتسب الهدف لصالح الأخير عَنْ طريق المخالفة فى مرماه (78).

خسارة قاتلة أخرى لأونيون برلين

وفي العاصمة الألمانية، مني أونيون برلين الذى يَخُوض غمار المنافسه للمرة الأولى، بهزيمة قاتلة ثانية تواليا، وهذه المرة امام ضيفه براغا 2-3 بعدما كان متقدما بهدفين نظيفين.

وتكرر سيناريو الخسارة الأولى فى مدريد، اثناء خسر بهدف فى الدقيقه الرابعة مـن الوقت بدل الضائع، إذ خطف البديل أندريه كاسترو هـدف الفـوز لبراغا فى الدقيقه ذاتها.

وبدا أونيون برلين فى طريقه الانتصار فى ظهوره الاول فى المنافسه على أرضه بعد تقدمه بهدفي السورينامي شيرالدو بيكر (30 و37)، لكن براغا عاد الي الأجواء قبل نهاية الشوط الاول بفضل الفرنسي سيكو نياكاتيه (41) ثم أدرك التعادل فى بداية الثانى بهدف رائع لبروما مـن كرة أطلقها صاروخية مـن خارج المنطقة (51).

وبقيت النتيجة على حالها حتـى الدقيقه الرابعة مـن الوقت بدل الضائع، اثناء استطاع أندريه كاسترو الذى دخل فى الدقيقه 86، مـن خطف هـدف الفـوز للضيوف بتسديدة مـن خارج المنطقة.

يلا شوت